جديد الموقع:

أبواب الموقع

تابعنا

اتبعنا علي Facebookاتبعنا علي Twitterاتبعنا علي Youtube

نظام التسجيل



نظام المقياس

خندقيات

التوظيف

اختبارات القبول بالمدارس

التقويم

تحويل التاريخ

اليوم: الشهر:

السنة:
من الميلادي إلى الهجري
من الهجري إلى الميلادي

فيديوهات عشوائية

.:: مدارس الخندق الأهلية ::. فيديو حفلات حفل تكريم الطلاب المتفوقين عن الفصل الدراسي الأول للعام 1435-1436هـ - للمرحلتين المتوسطة والثانوية

حفل تكريم الطلاب المتفوقين عن الفصل الدراسي الأول للعام 1435-1436هـ - للمرحلتين المتوسطة والثانوية

شوهد 4129 مرة، منذ تاريخ نشره في 2015/02/22
Loading the player ...

دأبت مدارس الخندق الأهلية على أن تكرم المتفوقين من أبنائها مرتين في كل عام دراسي ، وذلك سعيا منها في تحفيز أبنائها الطلاب نحو حياة علمية متميزة . وها هي بالأمس الثلاثاء 22من ربيع الآخر1436هـ، تكرِّم أكثر من مئة وستين طالبا من طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية، بحضور سعادة الأستاذ/ طلال بن عبدالمنعم قاضي، المشرف العام على المدارس، وسعادة الأستاذ/ سراج فتحي، مشرف الخطة الإستراتيجية ، وسعادة الدكتور/ إلياس سيد عالم عبدالكريم، ممثل الإدارة مشرف مركز ضمان الجودة ، وسعادة الأستاذ/ أحمد بن سعد القليطي ، مدير المرحلة الثانوية، والدكتور/فهد بن منيع الله البلادي، مدير المرحلة المتوسطة، كما شرف الحفل بحضور الشيخ العلامة المحدث الدكتور / خليل إبراهيم ملا خاطر، بالإضافة إلى لفيف من السادة أولياء الأمور ، وكوكبة من منسوبي المدارس وطلابها . بدئ الحفل بآيات مباركات من كتاب الله تعالى ، تلاها الطالب/عمر عفوف. ومن جانبه فقد رحب المشرف العام على المدارس في كلمته بالسادة الحضور، ثم أردف قائلا: "دعوني أغتنم هذه الفرصة الطيبة بين هذا المحفل الطيب لأؤكد على الأساس الذي يسير عليه العمل في مدارسنا، والذي ما نفتأ نذكره ويُذكّر بعضنا بعضا به، ألا وهو: إخلاص النية وتجريد العمل لله. وكانت ثمرات الإخلاص إتقانا للعمل، وحرصا مستمرا على الإحسان فيه؛ لذلك كانت قيم مدارسنا التي نحرص على أن تستقر في وجدان جميع منسوبيها فعلا وتطبيقا لا قولا وترديدا هي: الإخلاص، والإتقان، والإحسان". وفي ختام كلمته قدم التهنئة لأبنائه الطلاب قائلا: "ولا يسعني في هذه الليلة إلا أن أهنئ أبنائي المكرمين وأدعو لهم بدوام التميز والسداد، وأشد على أيديهم؛ فما تفوقهم هذا إلا خطوات أولى في طريق طويل يحتاج إلى جهد شاق، وعمل دؤوب، وإخلاص ومراقبة لله عز وجل في كل حال، كما أشكر للآباء والأمهات حرصهم على أبنائهم ومشاركتهم لنا في تسديدهم وتصويب مسارهم". ثم قدم فريق الفن الهادف مسرحية غنائية بعنوان: "من يتذكر؟"، من سيناريو وحوار الطالب/عبدالحميد قشقري، والكلمات للشاعر/عبدالله دبلول، والألحان والإخراج للفنان المبدع/إبراهيم العاصي، مشرف النشاط المسرحي بالمدارس. ثم ألقى كلمة الطلاب المتفوقين نيابة عنهم الطالب/شام همام السلق، حيث بدأ بحمد الله تعالى ، والثناء عليه، ثم قدم الشكر الجزيل لمعلميه الأكارم الذين بذلوا من وقتهم وجهدهم الكثير لصالح أبنائهم الطلاب، كما قدم شكره للأمهات والآباء على رعايتهم لأبنائهم ودعواتهم الصادقة لهم . ثم قدم نصيحة لإخوانه الطلاب المتفوقين؛ حثهم فيها على أن يتمموا جهودهم ويحافظوا على تفوقهم بأن يظلوا على دأبهم واستذكارهم لدروسهم؛ ليصبحوا رجالا تفخر بهم أمتهم، وينهض بهم وطنهم. وحان وقت تكريم المتفوقين ، فتسلموا جوائزهم من الإدارة العليا للمدارس وإدارة المرحلتين: المتوسطة والثانوية. كما تم تكريم الطالب/عبدالله فيصل الزروق، بمنحة جائزة خاصة من المشرف العام نظرا لمشاركته المتميزة في المهرجان السعودي للعلوم والإبداع. أعد الحفل وكتب كلمات الربط بين الفقرات، وقام بتدريب الطلاب عليها، الأستاذ/أشرف شوقي عبدالتواب، مشرف اللغة العربية بالمدارس.
تعليقات القراء

قائمة المراسلة


حدث في مثل هذا اليوم

سنة 1605 - اغتيال قيصر روسيا نيقولا الثاني في قصره الملكي.
سنة 1837 - وفاة ويليام الرابع ملك إنجلترا عن 72 عاما.
سنة 1930 - وقع نوري السعيد وزير خارجية العراق مع المندوب السامي البريطاني معاهدة تحالف مدتها 25 سنة.
سنة 1934 - توقيع اتفاق بين ليبيا والسودان حول الحدود المشتركة
سنة 1954 -إنشاء أول إذاعة إقليمية بمدينة الإسكندرية.
سنة 1963 - إنشاء الخط الساخن بين الكرملين والبنتاجون.
سنة 1970 - تسلمت ليبيا قاعدة "هويلس" الأمريكية وأطلقت عليها اسم قاعدة عقبة بن نافع
سنة 1991 - إختيار برلين عاصمة لألمانيا الموحدة
سنة 1996 - الهند ترفض رسميا المعاهدة الدولية لحظر التجارب النووية
سنة 1968 - تم إعلان الدستور الجديد في مملكة تايلاند.
سنة 1960 - أعلن استقلال حكومة مالي.
سنة 1873 - تم تسليم الملكة فكتوريا عرش بريطانيا خلفا لعمها وليم الرابع.

حكمة

من شابه أباه فما ظلم

لعبة

برامج تهمك

الحاسبة

الإعلانات الجانبية

أضف إعلانك هنا